وأضافت الداخلية في بيانها: “أن المتهمين ثلاثة وهم من الجنسية الفلبينية وتم التعرف عليهم وجاري إلقاء القبض عليهم مع الخادمة الهاربة،” لافتة إلى أن استعاء وزارة الخارجية الكويتية، الجمعة، السفير الفلبيني و”سلمته مذكرتي احتجاج تتعلقان بالتصريحات التي صدرت من بعض المسؤولين الفلبينيين التي تنطوي على إساءة بالغة لدولة الكويت فضلا عن التصرفات التي قام بها بعض العاملين في سفارة جمهورية الفلبين التي تمثل إخلالا وتجاوزا للأعراف الدبلوماسية التي تحكم علاقات البلدين.”